recent
أخبار هامة

اساءة فرنسا للرسول وثورة المسلمين ضد ماكرون

 لازالت اساءة الرئيس الفرنسي ماكرون تستمر على النبي محمد صلى الله عليه وسلم حتى الان وهذا الامر يشير الى عدم احترام والاساءة الى المسلمين من جانب فرنسا والحكومة الفرنسية .

الرئيس الفرنسي يسب النبي


كيف بدأت اساءة الرئيس الفرنسي للرسول صلى الله عليه وسلم 

بدأ الموضوع حينما كان هناك معلما قام بعرض رسوم كاريكاتيريه للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وهو استاذ في التاريخ وبعد ذلك قام احد الطلاب بقتل هذا المعلم في الشارع وغضبت الاهالي بسبب عرض المدرس لهذه الرسوم للنبي صلى الله عليه وسلم واعترضوا اعتراض شديد على ذلك .

تم الافصاح على ان المهاجم الذي تم الاشتباه به هو طالب واصله من الشيشان مما اغضب الرئيس الفرنسي ماكرون ووصف ذلك بأنه هجوم ارهابي من المسلمين 

حديث ماكرون عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم 

قالت بعض الصحف ان الرئيس ماكرون ما يشغله الان هو التجاوز في حق النبي محمد صلى الله عليه وسلم وفي حق جميع المسلمين والاسلام .

بدأ ماكرون في العنصرية والتطاول على المسلمين بعد الفشل في ضمهم للمجتمع الفرنسي وقال انه سيواصل تعليم الاجيال القادمة نفس تعاليم ذلك المعلم الذي تم قتله وانه سيدافع عن الحرية الذي كان يقدمها وانه سيعلو براية العلمانيه وانه سيحافظ على جميع الرسوم والكاريكاتيرات الذي كان يقدمها للطلاب التي تقهر البعض ويقصد بها المسلمين والاسلام مما يوحي بالاساءة الكبيرة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم 

استمرت عمليه استفزاز المسلمين والهجوم على الرسول صلى الله عليه وسلم حيث انه اعطى تعليمات بنشر الرسوم والكاريكاتيرات المسيئة للنبي على جميع المباني الكبيرة في فرنسا وجميع الرسوم مخله ومسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم 

ثم قال ماكرون في احد تصريحاته ان "الاسلام يعيش اليوم ازمة ، في كل مكان في العالم 

ورد عليه الدكتور حسن الحسيني على موقع التواصل الاجتماعي قائلا:- احذف كلمة ازمة ، ستفهم ازمة ماكرون .

هجوم الرئيس اردوغان على ماكرون 

قام الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بالرد القاسي على ماكرون وقال له انك بحاجه للعلاج النفسي كيف لرئيس ان يعامل ملايين من المسلمين بهذه الطريقه في بلاده .

كل هذه التصرفات والتصريحات التي اغضبت المسلمين كثيرا مما جعل الكثير يطالب بمقاطعه جميع المنتجات الفرنسية واطلاق هاشتاج الا رسول الله يافرنسا 

ولكن الاغرب من ذلك هو ان فرنسا بها اكثر من 6 ملايين شخص مسلم ولم نجد حتى الان مظاهرات من هؤلاء المسلمين ضد الرئيس ماكرون بسبب هجومه والاساءة الى النبي محمد صلى الله عليه وسلم 

ولكن الازهر وصف الرئيس الفرنسي ماكرون بأنه شخص عنصري وطالبه بالتوقف عن الاساءة للنبي والاسلام ومهاجمه مليارات المسلمين .


google-playkhamsatmostaqltradent